- البرازيل تكرّم لبنان في كرنفالها العالمي للمرّة الأولى - فاجعة للاغتراب اللبناني في أستراليا... والوالدان يغفران للقاتل - هنا جلّول مورو من نائبة عن مدريد إلى وزيرة في الحكومة الإسبانيّة - لبنانيّو "روانوك" في فيرجينيا منذ أواخر القرن 19: سفراء لتراث لبنان وانتماء لبلدهم الجديد - عقود من العطاء للمليونير اللبناني الأصل جون ناصيف في مينيسوتا - رولا خلف من براثن الحرب اللبنانيّة إلى عرش أعرق صحيفة اقتصاديّة في العالم - معرض في قنصليّة ديترويت عن الصحافة والأدب في المهجر بالتعاون مع جامعتي "الروح القدس" و"اللويزة" - 32 امرأة تخرّجن خلال تولّيه الوزارة.. باسيل للدبلوماسيّين: مهمّتكم الاقتصاديّة وطنيّة وللتواصل مع المنتشرين - اللبنانيّة الأصل هدى بركات تفوز بجائزة "بوكر" للرواية العربيّة - مؤتمر لجامعة ماريلاند عن ريادة جبران ونعيمة والريحاني في نشر التعدّدية والسلام

نجاح غمراوي ملكة جمال المغتربين في أستراليا

إنتُخِبَت الأستراليّة من أصل لبناني نجاح غمراوي، البالغة من العمر 18 عاماً، ملكة جمال المغتربين في أستراليا فيما حلّت كل من صفا أمنون وصيفة أولى وريتا سركيس وصيفة ثانية. وهي فازت على سبعة مشتركات في المسابقة التي نُظّمت في دولتون هاوس (Doltone House) في مدينة سيدني الأستراليّة.

غمراوي التي تفتخر بجذورها اللبنانيّة، تؤمن بأنّ المعرفة قوّة، وتأمل في أنْ تُصبح أستاذة في الثانوية وفي تأمين التعليم للمحرومين في الدول النامية وكذلك تمكين المراهقين غير المحظّيين. وهي تتطلّع إلى دعم مؤسّسة خيريّة تُوفِّر المساعدات لمن هم بحاجة إليها، وفق ما أعلنت على صفحتها الرسميّة على "فايسبوك".

ونقل موقع "دايلي مايل" عن الملكة قولها: "جزء من وطني سيكون معي وأنا أتحضّر لتمثيل أستراليا في لبنان"، مضيفة: "إنّي وإذ أفخر بكوني أسترالية من أصل لبناني فإنّ هذا الأمر سأحمله معي دائماً بعد انتهاء هذه المسابقة.

وكان مجلس ولاية "نيوساوث ويليز" في "الجامعة اللبنانية الثقافية" برئاسة ابراهيم خوري نظّم الاحتفال، وحضره الأمين العام لـ"الجامعة الثقافية في العالم" وسام قزي وأعضاء مجلس الولاية وحشد من أبناء الجالية اللبنانية.

قدّم للحفل جون التن، وفق ما نقلت الوكالة الوطنية للإعلام، وتحدّث ابراهيم الخوري فرحّب بالحضور وتمنى التوفيق للمتباريات مؤكداً أنّ "هدف الجامعة هو إظهار الوجه المشرق للمغتربين".

وتناول رئيس اللجنة المنظمة للاحتفال ألكس يزبك "المراحل التي تمر بها مسابقة ملكة الجمال"، مشدّداً على أنّ "الهدف هو خدمة الجالية اللبنانية".

من جهته، لفت المدير العام لـ"المؤسسة الإعلامية للشرق الأوسط" ريمي وهبه إلى "أهمية المسابقة التي تبرز الوجه الحضاري للجالية اللبنانية وتسهم في الحفاظ على التواصل بين لبنان المقيم ولبنان المغترب"، مشيراً إلى "دعم المؤسسة الإعلامية لمثل هذه الأعمال".

وتخلّل الاحتفال كلمة ومرور للملكة السابقة في العام 2014 نيكول الجد وفقرات فنيّة لبنانيّة وإنكليزية.

يشار إلى أنّ غمراوي ستُمثّل مدينة سيدني في الحفل الرسمي لانتخاب ملكة جمال المغتربين الذي ستحييه بلدية ضهور الشوير في أعالي قضاء المتن.

Back To Immigrant News