- البرازيل تكرّم لبنان في كرنفالها العالمي للمرّة الأولى - فاجعة للاغتراب اللبناني في أستراليا... والوالدان يغفران للقاتل - هنا جلّول مورو من نائبة عن مدريد إلى وزيرة في الحكومة الإسبانيّة - لبنانيّو "روانوك" في فيرجينيا منذ أواخر القرن 19: سفراء لتراث لبنان وانتماء لبلدهم الجديد - عقود من العطاء للمليونير اللبناني الأصل جون ناصيف في مينيسوتا - رولا خلف من براثن الحرب اللبنانيّة إلى عرش أعرق صحيفة اقتصاديّة في العالم - معرض في قنصليّة ديترويت عن الصحافة والأدب في المهجر بالتعاون مع جامعتي "الروح القدس" و"اللويزة" - 32 امرأة تخرّجن خلال تولّيه الوزارة.. باسيل للدبلوماسيّين: مهمّتكم الاقتصاديّة وطنيّة وللتواصل مع المنتشرين - اللبنانيّة الأصل هدى بركات تفوز بجائزة "بوكر" للرواية العربيّة - مؤتمر لجامعة ماريلاند عن ريادة جبران ونعيمة والريحاني في نشر التعدّدية والسلام

"مهرجان"... إحتفاليّة اغترابيّة سنويّة بالثقافة اللبنانيّة في أميركا

تُحيي رعيّة "سانت أنطوني" المارونيّة في مدينة "لورانس" (Lawrence) في ولاية مساتشوتستس الأميركيّة مهرجان الاحتفال السنوي بالثقافة اللبنانيّة تحت عنوان مهرجان (Mahrajan) في كنيسة المحلّة، وفق ما أورد موقع صحيفة "إيغل تريبيون".

 

"مهرجان"

ونقل الموقع عن الأب إيلي مخايل، الذي عُيّن حديثاً على رأس الرعيّة، أنّ هذا الاحتفال يُقام منذ ما لا يقل عن 45 سنة، وهو مخصّص للعائلات، وخصوصاً لذوّاقة المطبخ اللبناني بما في ذلك الحلوى الشهيرة، معرباً عن ثقته بأنّ الجميع سينال مراده منها.

وإذ أكّد أنّ كل المأكولات تصنع محلياً في مطبخ الكنيسة من دون الاستعانة بمزوّدي الطعام، لفت مخايل إلى أنّ "مهرجان" سيتضمّن رقصة الدبكة اللبنانيّة التراثيّة والمعروفة حتى في دول مجاورة للبنان، مشيراً إلى أنّه سيكون هناك الموسيقي ريمون سيسوك المتخصّص على الإيقاع وسيُقدّم كل من جورج معلوف ومروان زغيب وأندريه ابراهيم أيضاً عروضاً حيّة.

وسيتضمّن "مهرجان" كشكاً أو متجراً صغيراً لعرض أوان من لبنان وصناعات حرفيّة تكريماً للسيّدة العذراء. ويشدّد الأب مخايل على أنّ هذا المتجر يستحق الزيارة لرؤية المعروضات التي يصعب وصفها كتابة.

 

رعيّة "سانت أنطوني" عمرها أكثر من قرن

معظم أبناء رعيّة كنيسة "سانت أنطوني" هم من أصل لبناني، أحفاد المغتربين الذين قَدِموا إلى "لورانس" في أواخر القرن التاسع عشر. بعضهم أيضاً قصدها في فترة لاحقة غير بعيدة. أما الرعيّة فيعود تاريخها إلى أكثر من مئة عام.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الأب مخايل حلّ مكان الأب بيتر عازار في 15 آب الفائت بعد أن كان ترأس الرعيّة لمدة 12 عاماً وعُيّن حالياً مدبّر على الإكليريكيّة المارونيّة في واشنطن. وكان مخايل قد خدم رعيّة "سانت ماتيو" المارونيّة في مدينة شارلوت في ولاية "كارولاينا الشماليّة" علماً أنّه ليس غريباً عن رعيّته الحالية كونه خدم فيها في بداية مسيرته الكهنوتيّة. 

Back To Immigrant News